مشفى أكدينيز الجامعي لنقل الكلية والأعضاء

مشفى أكدينيز الجامعي لنقل الكلية والأعضاء – مركزك الأول لنقل الأعضاء في تركيا

مشفى أكدينيز الجامعي لنقل الكلية والأعضاء هو مركز تنسيق نقل الأعضاء الأول والأكثر انتظاماً في تركيا حيث أن مشفى أكدينيز الجامعي هو واحد من أفضل المستشفيات لنقل الكلية في العالم.

تعتبر تركيا من أكثر الدول متسارعة التطور طبياً في الآونة الأخيرة، وأدى ذلك إلى بذل الجهود نحو إنشاء مشافي متخصصة في مختلف المدن التركية، لتعمل تركيا على تقديم أفضل الخدمات الطبية لمواطنيها أولاً ولسياحها ثانياً.

مشفى أكدينيز الجامعي لنقل الكلية والأعضاء ولمحة عامة عنه

يعتبر مشفى أكدينيز الجامعي في مدينة أنطاليا في تركيا من أفضل مشافي نقل الأعضاء في تركيا والشرق الأوسط.

حيث بدأت عملية نقل الكلية لأول مرة في 14 أبريل 1982، ومن ثم تأسس مركز بحوث عمليات النقل في عام 1991.

وقد تم تغيير اسم المستشفى إلى الدكتور تونجر كاربوزو ليكون بعدها أول معهد تعليمي في مجال النقل.

كما ويهدف المستشفى إلى أن يكون رائداً في نقل جميع الأعضاء.
من خلال البحث ونقل هذه العلوم إلى مستشفيات أخرى وإنشاء تكنولوجيات جديدة بشكل مستمر.
عن طريق زيادة وعي المجتمع لزيادة إمكانية تأمين الأعضاء.  لأجل ذلك يعتبر رضا المريض وأقاربه يمثل أولوية للمستشفى.

يتكون الجناح من 30 غرفة ويستوعب 100 مريض يوميًا للمعاينة.
وتحتوي المختبرات الكيميائية والمناعية على أفضل التقنيات المتوفرة.

ما الذي يميز هذا المشفى عن غيره؟

  • كان أول نقل الكلى من ميت في عام 1986.
  • وتمت أول عملية زرع قلب في عام 1997.
  • أول عملية زرع بنكرياس في تركيا وفي هذا المركز كانت في عام 2002.

يتمتع مشفى أكدينيز الجامعي لنقل الكلية بمستوى عال من التنسيق في موضوع زراعة الأعضاء وخاصة في حالة الحاجة إلى أكثر من عضو واحد كـ(العظام والجلد والكبد، والقلب، الكلى..).
حتى الآن تم في المستشفى أكثر من 3000 زراعة كلية، 207 كبد وتم نقل أكثر من 62 بنكرياس و52 عملية زرع قلب أيضاً.
كما تم نقل 23 كلية وبنكرياس في عملية واحدة وتم نقل الكلى والقلب في عملية واحدة. في عام 2011.
وتم أيضاً نقل أول ذراعين في المركز وتم أيضاً في عام 2011 نقل الوجه الأول.

وفي عام 2012، تم إجراء العملية الأولى عن طريق كاميرا ثلاثية الأبعاد لتمكين المتبرع من الخروج من المستشفى خلال يوم واحد عن طريق شق جراحي لا يتجاوز ثلاث سنتيمترات ونصف وهو بذلك يعتبر أصغر شق جراحي يمكن إجراؤه لإخراج الكلية.

كما تم إدخال الروبوت إلى المجال الجراحي لمساعدة الأطباء في عملهم ولتخفيف الأعراض الجانبية على المريض، حيث ظهرت زراعة الكلية عبر الروبوت كما ظهرت زراعة عدة أعضاء أخرى في المشفى عبر الروبوت.

لماذا أختار العلاج في تركيا؟

في الآونة الأخيرة أصبحت تركيا من الدول الرائدة في مجال السياحة العلاجية على مستوى العالم.
يعود السبب وراء ذلك إلى وجود مراكز طبية مُتطورة توفّر العلاج المناسب على يد أمهر الأطباء وأحدث الأجهزة الطبية وبتكلفة قليلة.
ويبقى مركز بيمارستان الطبي هو خيارك الأول للعلاج في تركيا.
نرشدك لأفضل الأخصّائيين الخبراء بكافة الأقسام.
نسهّل لغة التواصل بينك وبين الجميع عن طريق أطباء عرب متخصصين سيساعدونك في التواصل مع طبيبك.
نساعدك في تأمين العلاج المناسب والخدمة الراقية في أحدث المشافي والمراكز الطبية في تركيا.
نقدم خدماتنا على امتداد كبير وبشكل دقيق.
نرافقك خطوة بخطوة نحو الشفاء.
استشارات مجانية على مدار الساعة.
لا تتردد بالتواصل معنا، مركز بيمارستان عائلتك في تركيا.

إذا كنت تخطط للعلاج في تركيا
تحدث هنا الآن

العربية