صورة غلاف تتحدث عن علاج انزلاق الفقرات القطنية

انزلاق الفقرات القطنية وتثبيت العمود الفقري

انزلاق الفقرات القطنية يتم علاجه في تركيا عبر عملية تثبيت العمود الفقري، تريح هذه الجراحة ألم أسفل الظهر وهي ذات نتائج مرضية جداً.

انزلاق الفقرات القطنية (مقدمة)

يعد ألمُ انزِلاق الفقرات من أكثر الآلام إزعاجاً لحياة الشخص حيث أنها تحدد حركته بشكل كبير وتمنعه من القيام بكثير من المهام اليومية، أحياناً يصبح المريض غير قادراً حتى على المشي.

يتم علاج انزِلاق الفقرات القطنية بشكل عام باستخدام طرق عدة، منها ما هو جراحي ومنها غير ذلك، يعتمد اختيار العلاج المناسب على درجة الانزلاق الفقري لدى المريضِ وشدة الأعراض لديه.

يجرى في تركيا عمليةُ ازالة الضغطِ عن الأعصاب من أجل إراحة أَعراض انزِلاق الفقرات القطنية ويجرى معها عمليةُ تثبيت العمود الفقري لضمان عدم عودة هذه الأعراض، تواصل معنا للاستفسار عن التفاصيل للعلاج في تركيا.

ما هو مرض انزلاقِ الفقرات القطنية؟

يتكون العمود الفقري من أجزاء عظمية مصطفة فوق بعضها ومثبتة في مكانها جيداً بواسطة الأربطة والعضلات، تسمى هذه الأجزاء الفقرات، يتوضع بين كل فقرتين قرص غضروفي لتقليل الاحتكاك.

تشكل الفقرات المصطفة فوقَ بعضها نفقاً يسكن فيه النخاع الشوكي وتخرج منه جذور الأَعصاب المسؤولة عن الإحساس والحركة في الجذع والطرفين العلويين والسفليين.

يحدث مرض الانزلاق الفقري نتيجة خلل في اصطفاف هذه الفقرات فوقَ بعضها فتنزاح (تنزلق) احداها نحو الأمام ضاغطة على النخاع الشوكي الذي يمر في القناة الفقرية.

يتسبب ذلك بأعراض حسية وحركية حسب الجذر العصبي المصاب بِسبب حدوثِ التهاب في منطقة العصبِ المصاب، قد يكون في الرقبة مثلاً.

إن أشيع مكان يحدث فيه انزلاقُ الفقرات هو القسم السفلي من الظهر وتدعى هذه المَنطقة بالمنطقة القَطَنِّيَة (أشيع من الانزلاق في العنق). والفقرة القطنية الخامسة تكونُ عادة الأَكثر انزلاقاً فوقَ الفقَرات العجزية.

وتكون الأَعصاب التي تخرج في هذا المستوى من العمود الفقري مسؤولة عن الطرفين السفليين. لذلك أَلم أسفل الظهر والفخذين من الخلف هو الأكثر شيوعاً.

صورة تتحدث عن كيفية حدوث أعراض مرض انزلاق الفقرات القطنية
كيفية حدوث أعراض مرض انزلاق الفقرات القطنية

أسباب مرض انزلاقِ الفقرات القطنية

قد يحدث مرض انزِلاق الفقرات عند أي شخص، لكن تزداد خطورة التعرض للانزلاق لدى الأشخاص التاليين:

  • الرياضيين الشبان: خاصة الذين يقومون بتمارين التمطيط بِشكل مفرط أو يمارسون أنواعاً من الرياضة تتطلب ضغطاً كبيراً على العمود الفقري مثل رياضة الجمباز.
  • تؤدي مثل هذه الرياضات إلى رضوض صغيرة متكررة على الفقرات القطنية مؤدية في النهاية إلى حدوث تصدعات وكسور فيها مما يؤدي لانزلاق الفقرة وخروجها من موقعها.
  • الوراثة: تَبين وجُود اختلاف بين الأشخاص من حيث سماكة العظام المشكلة للفقرات فبعض الناس تكون الفقرات لديهم أرق وأكثر عرضة لحدوث الكسر أو الانحلال أو الانزلاق خاصة في حالِ ترافقها مع زيادةِ الوزن.
  • التقدم بالعمر: يحدث الانزلاق الفقَري عند تقدم العمر بِسبب تآكل العِظام ونقص صلابتها وهشاشتها مما يعرضها لحدوث الكسور والتخلخل وخاصة في العمود الفَقري فتظهر أَعراض الإصابة بمرض انزلاقِ الفقرات.

أعراض انزلاقِ الفقرات القطنية

قد يكون الشخص مصاباً بانزلاق فقرات قطنية لكن دون أن يدري لأنه يكون أحياناً لا عرضياُ، وتتضمن مظاهر مرض الانزلاق الفقري في المنطقة القطنية عند الأشخاص العرضيين الأعراض التالية:

  • أَلم حاد في أسفل الظهر يزداد سوءاً بالمشي والوقوف ويخف بالراحة والانحناء للأمام قليلاً.
  • انتشار الألم إلى المؤخرة، الحوض، العصعص والفخذين.
  • صلابة حادة تمتد في عضلات المؤخرة والفخذ من الخلف.
  • تنميل وخدر وضعف في الطرفين السفليين نتيجةَ الضغطِ على الجذور العصبية القطنية.

ملاحظة: يجب التفريق بين مرض الانزلاق الفقَري ومرض الانزلاق الغضروفي أو فتق النواة اللبية (الديسك)، حيث أن الأول كما أسلفنا هو خلل في اصطفاف الفقرات فوقَ بعضها.

أما الثاني فهو انزلاقُ الغضروف بين الفقرات وخروجه من مكانه بحيث يضغط على النخاع الشوكي، قد يسبب أعراضاً تشبه اعراض الانزلاق الفَقري لكنه يميل لأن سبب أعراضه في طرف واحد مسبباً ظهور مرض يدعى بِشكل شائع عرق النسا.

تشخيص الانزلاق الفقري

يَتم تشخيص الانزلاق الفقَري بداية بأعراض المريضِ التي يشكو منها وبالفحص السريري حيث يمكننا تحديد إذا ما كان العصب منضغطاً في مَكان ما على مسيره.

نلجأ بعد ذلك في حال شككنا بالانزلاق الفَقري إلى الوسائل الشعاعية مثل صورة الأشعة السينية للعمود الفَقري والطبقي المحوري أو الرنين المغناطيسي (يرينا إذا ما كانت الإِصابة بالانزلاق من منشأ فقري أو غضروفي).

صورة توضح الانزلاق الفقري بالأشعة السينية
الانزلاق الفقري بالتصوير بالأشعة السينية

درجات انزلاقِ الفقرات القطنية

يقسم مرض انزلاقِ الفقرات القطنية بحسب شدة انزِلاق الفقرة ودرجة انضغاط البنى العصبية المجاورة وبناءاً عليه يحدد نوع العلاجِ الذي يحتاجه المَريض.

علاج انزلاق الفقرات القطنية

يَتم علاج انزلاق القفرات القطنية حسب أَعراض المَريض وشدة الحالة لديه ويقسم العلاجُ إلى علاج غير جراحي نبدأ به وعلاج نلجأ فيه للجراحة وذلك في الحالات المتقدمة.

علاج الانزلاق الفقَري غير الجِراحي

يعطى للمرضى الذين لديهم أَعراض خفيفة إلى متوسطة من الم اسفل الظهر وقد يستفيدون من هذه العِلاجات ويخف لديهم الألم بِشكل ملحوظ وهنا لا حاجة لأن نلجأ إلى الجراحة.

يتضمن العِلاج غير الجِراحي ما يلي:

  • الراحة: تعتبر من أهم مخففات أَلم أسفل الظهر، لأن زيادة الحركة والتمارين مع وجود انزلاق فقري سوف يزيد الحالة سوءاً ويسبب مشكلة.
  • مسكنات الأَلم: ومن أشهرها مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية مثل الايبوبروفين.
  • العِلاج الفيزيائي: أو ما يعرف بالعلاج الطبيعي، يتضمن تمارين معينة تهدف لتقوية العضلات والمساعدة في إصلاح الانزلاق في الفقرات ويتم ذلك تحت إشراف دكتور مختص في العِلاج الفيزيائي.
  • يوجد في تركيا أمهر أطباء العلاج الفيزيائي تواصل معنا نحن مركز بيمارستان الطبي لمزيد من المعلومات.
  • ارتداء المشدات: يقوم المشد بتحديد حركة الظهر وتثبيته بِحيث يسمح هذا الثبات في منح الفرصة للعظام المتصدعة أو المكسورة لتلتئم وتتحسن الأعراض لدى المَريض.
  • حقن الستيروئيد الموضعي: يكون علاج انزلاق الفقرات القطنية في بعض الحالات عبر حقن الكورتيزون الموضعي مكانَ الأَلم في الظهر بواسطة طبيب مختص مما يؤدي لتخفيف أَلم أسفل الظهر.
صورة توضح ارتداء مشد لعلاج ألم أسفل الظهر
ارتداء مشد لعلاج ألم أسفل الظهر

علاج انزلاق الفقرات القطنية الجراحي في تركيا

يَتم اللجوء إلى الحل الجِراحي لعلاج انزِلاق الفقرات القطنية في المراحل المتقدمة من المرض، الجراحة في تركيا ذات نتائج مرضية للمرضى من ناحية زوال الأعراض والراحة من أَلم أسفل الظهر.

شروط اللجوء للجراحة في علاج انزلاق الفقرات القطنية

من أجل التفكير بإجراء عمليةٍ جراحية من أجل علاج انزلاقِ الفقرات القطنية يجب تحقق أحد الأمور التالية:

  • ألم شديد يحدث أسفل الظهر نتيجةَ الانزلاق الفَقري ولا يتحسن على المعالجات غير الجراحية.
  • درجة شديدة من الانزلاق الفقَري.
  • تطور المرض وزيادته سوءاً يعتبر من ضرورات اللجوء للجراحة.

تفاصيل عمليةِ علاج انزلاق الفقرات القطنية في تركيا

يوجد نوعان من العمليات من أجل علاج انزلاق الفقرات القطنية لإراحة أَلم أسفل الظهر، العمليتان هما: جراحة إزالة الضغطِ وعملية تثبيت العمود الفَقري. قد تطبق إحدى العمليتين أو كلتاهما في نفس الوقت.

عمَلية إزالة الضغط في تركيا

تعتمد هذه العملية على إزالة جزء من الفقرات التي تضغط على النخاع الشوكي أو على الجذر العصبي مما يؤدي إلى زوال الأعراض وتحسن حالة المَريض وألم أسفلِ الظهر لديه بِشكل ملحوظ.

قد تكونُ هذه العملية ناكسة وغير كاملة لذا يجب أن تترافق مع عمليةِ تثبيت العمود الفقَري لتحقيق أكبر رضى لدى المَريض، يجريان معاً في نفس الجراحة.

عمَلية تثبيت العمود الفقري في تركيا

تقوم هذه العملية على مبدأ دمج الفقرة المنزلقة بالفقرة الأدنى منها بعد ردها لمكانها لكي لا تتحرك وتبقى ثابتة، تؤدي هذه العملية لراحة كبيرة لدى المرضى بعد إجراءها لكنها تسبب القليل من تحدد حركَة الظهر بسبب التثبيت الذي تم إجراؤه.

يَتم التثبيت بداية بوضع قطع معدنية تربط الفقرات ببعضها، إضافة لوضع طعم عظمي بين الفقرتين ليلتئم بينهما على نفس مبدأ شفاء الكسور وبالتالي يحدث التثبيت.

صورة توضح علاج انزلاق الفقرات القطنية عبر تثبيت الفقرات
علاج انزلاق الفقرات القطنية عبر تثبيت الفقرات

المصادر:

  1. NHS
  2. AAOS
  3. healthline

الأسئلة الشائعة

يَتم علاج انزلاق الفَقرات القطنية بطرق غير جراحية بداية مثل الراحةِ والمسكنات أو ارتداء مشدات، قد يقوم الطبيب بحقن الكورتيزون مكانَ الأَلم لتخفيفه أو التخلص مِنه. أكثر ما يكون في العمودِ الفقاري عند الفقرة القطنية الخامسة.

إذا لم تحدث الاستجابة على العلاجات غير الجِراحية نلجأ حينها إلى طرق أخرى كالجراحة في المستشفى من أجل إزالة الضغطِ عن الأَعصاب وتثبيت الفقرة المنزلقة في العمودِ الفقاري في مكانِها الطبيعي.

إذا كنت تخطط للعلاج في تركيا
تحدث هنا الآن

العربية