تفتيت حصى الكلى بالليزر

تفتيت حصى الكلى بالليزر

تفتيت حصى الكلى بالليزر Laser Lithotripsy من العمليات التي شاع استخدامها مؤخراً لتفتيت حصوات الكلية والحالب وهي بديل أكثر فعالية عن التفتيت بالموجات التصادمية.

لاقى تفتيت الحصى البولية عبر استعمال أشعة الليزر رواجاً كبيراً في الآونة الأخيرة إذ يستطيع الليزر التأثير على الحصى كبيرة الحجم بشكل فعال دون وجود مضاعفات أو مخاطر واضحة وذلك لكونه إجراء طفيف التوغل يتم باستخدام منظار الحالب دون عمل أية شقوق جراحية.

كثيراً ما تقارن الدراسات بين عملية تفتيت حصى الكلى بالليزر وبين تفتيت الحصيات بالموجات التصادمية (ESWL) وعلى الرغم من أن كلاهما يقوم بنفس الوظيفة (تفتيت الحصوات) إلا أنه يوجد بعض الاختلافات بين الطريقتين، تابع معنا لتتعرف على فوائد وأضرار تفتيت حصوات الكلى بالليزر مع سعر العملية في تركيا.

كيفية إجراء تفتيت حصى الكلى بالليزر

تم استخدام تقنية تفتيت حصوات الكلى باستخدام الليزر لأول مرة عام 1980 على يد أطباء من مستشفى يقع في الولايات المتحدة الأمريكية ومنذ ذلك الحين جرى تطوير هذه التقنية وتحديثها لتصبح أكثر كفاءة وأقل خطورة مع تأثيرات جانبية قليلة للغاية.

ينطوي هذا الإجراء على إدخال جهاز مكون من ألياف ضوئية قادرة على توليد أمواج ليزرية إلى داخل المسالك البولية وذلك بواسطة استخدام منظار الحالب المجهز بكاميرا تمكن الجراح من تحديد مكان الحصى بدقة ليتم تفتيها إلى أجزاء دقيقة عبر تسليط ضوء الليزر ذو المواصفات المحددة باتجاه الحصوات مباشرة.

يستطيع الطبيب عن طريق هذه التقنية تفتيت حصى الكلى والحالب بالإضافة إلى حصوات الإحليل أيضاً، بعد الانتهاء من التفتيت يتم جمع الأجزاء المفتتة من الحصى ضمن سلة خاصة تدخل عبر التنظير وتطرح الجزيئات الدقيقة للحصى عندما يتبول المريض.

يخدر المريض إما بشكل موضعي أو تخدير عام أثناء عملية تفتيت الحصى بالليزر وعادةً ما تستغرق العملية بأكملها حوالي نصف ساعة ومعظم المرضى يمكنهم العودة للمنزل في ذات اليوم بعد زوال تأثير التخدير.

توضح هذه الصورة خطوات إجراء تفتيت حصى الكلى بالليزر والتي تتم بواسطة منظار الحالب
صورة توضح عملية تفتيت حصى الكلى بالليزر

متى نلجأ إلى تفتيت حصى الكلى بالليزر؟

إن نسبة الإصابة بحصيات المسالك البولية kidney stones قد ازدادت بشكل ملحوظ في عصرنا الحالي نتيجة عوامل كثيرة من أهمها انتشار السمنة ونمط الحياة قليل الحركة إضافةً للنظام الغذائي قليل الألياف كثير الملح، كل هذه العوامل قد تساهم في تشكل الحصى ولكن ليست جميعها بحاجة إلى تفتيت فقد تتشكل حصى صغيرة لديك وتطرح من تلقاء نفسها مع البول دون أن تشعر بها، إلا أن الحصى كبيرة الحجم قد تسبب انسداد في السبيل البولي والذي يترافق مع آلام شديدة واحتمال حدوث أذية كلوية عند إهمال العلاج، اقرأ أكثر عن حصى الكلى.

نلجأ إلى تفتيت حصى الكلى بالليزر لعلاج وتفتيت الحصى السادة والمسببة لأعراض والتي لا تستجيب للعلاج الدوائي إضافةً لصعوبة تفتيها بالموجات فوق التصادمية بسبب كونها تتمتع بمواصفات تجعل تفتيتها صعباً ككبر حجمها، موقع الحصية الغير مناسب، قساوة الحصى، فقد أثبتت جراحة تفتيت الحصوات بالموجات الليزرية فعاليتها في علاج جميع حصوات الكلى والجهاز البولي باختلاف مواصفاتها، يمكنك القراءة عن عملية تفتيت حصوات الكلى بالموجات فوق التصامية.

صورة لجهاز تفتيت حصى الكلى الليزر
جهاز تفتيت حصى الكلى الليزر

فوائد عملية تفتيت حصى الكلى بالليزر

تفتيت حصوات الكلى والحالب بالليزر يتمتع بالعديد من الفوائد والمزايا عند مقارنته مع تفتيت الحصى بالموجات التصادمية مما جعله اجراء مفضل، فمن بين هذه الميزات ما يلي:

  • نسب نجاح أعلى
  • أفضل وأكثر فعالية ضد الحصى كبيرة الحجم
  • مفضل عند المرضى ذوي الحصى المتعددة

أضرار تفتيت حصى الكلى بالليزر

لا يمكن استبعاد خطر حصول بعض المضاعفات والأضرار الناتجة عن عملية تفتيت الحصى عبر الليزر، على الرغم من ندرتها إلا أن أي تداخل طبي يترافق مع بعض المخاطر ومن بينها في هذه الحالة:

  • نزول قطرات من الدم مع البول أو تزايد كميته عما كانت مسبقاً
  • إصابة جزء من المجرى البولي بأذية
  • التهاب المسالك البولية نتيجة انتقال العدوى
  • الشعور بألم وحرقة عند التبول
  • الحاجة لإجراء جراحة التفتيت مجدداً لإزالة باقي الحصى

نصائح قبل إجراء تفتيت حصوات الكلى بالليزر

قبل القيام بتفتيت الحصوات البولية سيقوم طبيبك بإجراء بعض الاختبارات المخبرية لتحديد نوع الحصى بالإضافة للفحوصات الشعاعية والتصويرية كصورة طبقي محوري CT scan لمعرفة حجم وموقع الحصوات بدقة قبل بدء عملية تفتيت حصوات الكلى.

سيقوم طبيبك بإعطائك بعض التعليمات والنصائح حول خطوات التحضير قبل خضوعك للعملية وسيسألك عن الأدوية التي تأخذها فقد يطلب منك التوقف أو تعديل أحد تلك الادوية قبيل تفتيت حصوات المسالك البولية.

يجب الامتناع عن تناول الطعام أو الشراب لفترة 12 ساعة على الأقل قبل العملية وذلك خوفاً من رجوع الأطعمة بشكل عكسي وحدوث اختناق أثناء التخدير.

يُنصح باصطحاب فرد من أفراد العائلة معك ليوصلك إلى المنزل بعد العملية وذلك بسبب تأثيرات التخدير المؤقتة والمتمثلة بالدوار والغثيان التي تمنعك من قيادة السيارة.

يجب قبل البدء بعملية تفتيت حصى الكلى باللبزر إجراء صور شعاعية للتأكد من موقع وحجم الجصى بدقة

بعد تفتيت حصى الكلى بالليزر

بعد استيقاظك من آثار المخدر سيراقب طبيبك علاماتك الحيوية كضربات القلب ومعدل التنفس للتأكد من استقرار حالتك الصحية مع عدم حصول أية مضاعفات ناتجة عن الإجراء وتحديد جاهزيتك للعودة إلى المنزل، وقد يصف لك بعض الأدوية المسكنة للألم والمريحة للأعراض في فترة التعافي التي تلي عملية تفتيت الحصوات.

لا داعي للقلق إذا لاحظت ظهور دم مع البول في الأيام الأولى بعد العملية فهذا أمر طبيعي طالما أن كمية الدم ليست كثيرة، فقد تستغرق عملية إزالة كافة جزيئات الحصى الدقيقة عدة أسابيع خلال التبول.

قد تشعر أيضًا بألم في الظهر وتحديداً حول الخاصرة في الأيام التالية للعملية وهذا يعد أمر متوقع ويمكن تخفيفه باستخدام الادوية المسكنة للألم كدواء الإيبوبروفين وقد يلاحظ البعض احمرار طفيف بالجلد حول الخاصرتين مكان تطبيق الليزر.

قد يحتاج المريض فترة أسبوع قبل عودته لممارسة نشاطاته اليومية الاعتيادية، قد تطول مدة التعافي أو تقصر بحسب حالة كل مريض، سيحدد لك الأخصائي الفترة اللازمة للراحة والتعافي بعد جراحة تفتيت حصى الكلى.

سعر تفتيت حصى الكلى بالليزر في تركيا

تختلف التكلفة باختلاف طبيعة الحالة وعدد الحصى وحجمها، فعادةً ما يتراوح سعر عملية حصى الكلى بالليزر في تركيا من 3400 إلى 4500 دولار أمريكي وتبقى هذه التكلفة منخفضة بالمقارنة مع الدول الأخرى.

وبالنهاية فإن تفتيت حصى الكلى بالليزر هو من أحدث الإجراءات الجراحية المستخدمة للتخلص من حصوات السبيل البولي وتفتيتها بشكل كامل بدون إحداث مضاعفات أو تأثيرات جانبية مرافقة، فقد أشارت بعض الدراسات إلى أن هذا الإجراء هو الاكثر فعالية في تفتيت حصوات الكلى المتعددة الكبيرة بالحجم وأضراره نادرة للغاية مما يجعله جدير بالتجربة.


المصادر:

  1. Wikipedia
  2. Healthline
  3. Medical News Today

الأسئلة الشائعة

في الحالات الطبيعية الغير مترافقة مع مشاكل أو اختلاطات تكون المدة وسطياً 30 دقيقة وقد تزيد عن ذلك قليلاً في حال زيادة عدد الحصوات في الكلى وكبر حجمها.

قد يعاني الشخص الذي خضع لعملية تفتيت حصى الكلى عبر الليزر من أعراض مؤقتة في الأيام الأولى التي تلي الإجراء كألم الظهر المنتشر للخاصرة ونزول قطرات من الدم مع مجرى البول لحين طرح باقي جزيئات الحصى إلى خارج الجسم.

إن تفتيت حصى الكلى باستخدام الليزر قد يترافق مع بعض الآثار الجانبية كحدوث نزيف أو احمرار في الجلد وكذلك خطر الاصابة بعدوى إنتانية أو أذية في الجهاز البولي والمثانة.

يوجد طرق مختلفة لعملية تفتيت حصى الكلى عبر منظار الحالب كاستعمال الليزر أو بالموجات التصادمية وكل واحدة من هذه الطرق لها سعرها الخاص ويختلف هذا السعر اعتماداً على طبيعة كل عمليه وحالة المصاب أيضاً، ولكن عادةً ما يتراوح المجال من حوالي 3000 دولار ويصل إلى 10000 دولار أمريكي.

لا يعتبر إجراء تفتيت حصوات الكلى عبر الليزر خطير ونادراً ما يسبب مضاعفات فهو يعتبر من أكثر وسائل تفتيت الحصوات أماناً وأقلها خطراً.

إذا كنت تخطط للعلاج في تركيا
تحدث هنا الآن

إذا كنت تخطط للعلاج في تركيا
تحدث هنا الآن

العربية