عملية منظار الرحم
}15 سبتمبر، 2021
jد.مهند الخطيب

عملية منظار الرحم: ما هي استخدامات التنظير الرحمي وهل له أي أعراض جانبية؟

عملية منظار الرحم: ما هي استخدامات التنظير الرحمي وهل له أي أعراض جانبية؟

فهرس المحتوى

    عملية منظار الرحم في تركيا أحد أحدث تقنيات فحص وتشخيص أمراض الرحم الداخلية.
     
    تحتاج بعض السيدات إلى إجراء ممنظار للرحم فما هي دواعي استخدامه؟ ما هو منظار الرحم وما هي فوائده؟ . وهل هناك مضاعفات أو أضرار جانبية من تطبيق منظار الرحم؟ كل هذا وأكثر سنتعرف عليه بمزيد من التفاصيل في المقال التالي.

    ما هو المقصود بـ عملية منظار الرحم؟

    تنظير الرحم (hysteroscopy) هو عملية يتم من خلالها إلقاء نظرة بداخل رحم السيدة بواسطة المنظار المعروف باسم المنظار الرحمي أو المهبلي بهدف تشخيص بعض الأمراض مثل النزيف الدموي الشديد المستمر, أو بهدف معالجة بعض المشاكل وأهمها تأخر الإنجاب ومعرفة الأسباب وراء هذه المشاكل.
     

    يقوم الأطباء في تركيا بإدخال منظار عبر المهبل ليتمكنوا من النظر بداخل الرحم.

    المنظار هو عبارة عن أنبوب رفيع توجد كاميرا مثبتة على نهايته ويمتاز بأنه من الممكن إدخالها بسهولة دون أي حاجة لإجراء أي قطع في الجلد عن طريق فتحة الرحم والمهبل.

    تظهر الصور التي تلتقطها الكاميرا على شاشة أمام الطبيب أو الإخصائي المسؤول عن إجراء تنظير الرحم.

    منظار الرحم

    منظار الرحم

    هناك عدد من المميزات التي يوفرها المنظار دونًا عن غيره من تقنيات الفحص والعلاج. وهذا ما يعطيه أهمية كبيرة في أمراض النساء والتوليد ويجعل المرضى يفضلونه عن غيره من التقنيات.
    من فوائد تنظير الرحم:
    • تكون فترة المكوث في المستشفى قصيرة.
    • لا تحتاج المريضة إلى تخدير مطول وبكميات كبيرة.
    • يكون الألم بعد العملية قليل ولا يحتاج إلى الكثير من المسكنات.
    • تدخل واحد لتشخيص ولفحص وعلاج المشاكل الموجودة.
    • تقلل التقنية من فرصة حدوث التصاقات في الرحم وتليفات عند إجراء كحت لبطانة الرحم.
    • تجنب استئصال الرحم (hysterectomy) دون وجود تشخيص دقيق.

    يلعب منظار الرحم دورًا كبيرًا في معالجة حالات العقم الناجمة عن وجود التهابات وتليفات في الرحم.

    حيث تظهر دراسة أن 41.9% من مريضات بطانة الرحم المهاجرة اللواتي كانوا يعانون من عدم القدرة على الإنجاب تمكنوا من الحمل بعد استخدام تنظير الرحم دون الحاجة للحقن المجهري.

     

    أنواع منظار الرحم

    يوجد نوعان رئيسيان لتنظير الرحم، وتختلف هذه الأنواع باختلاف الغرض من استخدامها وهذان النوعان هما:
     

    1. عملية منظار الرحم التشخيصي

    في هذا النوع من المناظير يدخل طبيبك المختص أنبوب النظر بطريقيتين وذلك إما من خلال عمل جرح في البطن أسفل مكان السرة.
    ليتمكن من إدخال أنبوب منظار الرحم والنظر من الخارج إلى قنوات فالوب والمبايض مما يساعده على معرفة وجود أي أمراض أو مشاكل في الأنابيب أو تليفات حول الرحم.
    أو عبر إجراء تنظير من الأسفل دون أي جرح في بطن السيدة. وهذا يساعد في اكتشاف أي أورام أو امراض في تجويف وبطانة الرحم أو عنق الرحم كما يساعد على أخذ عينات من الأنسجة الغريبة لدراستها وفحصها.
     

    2. عملية منظار الرحم العلاجي

    يتيح هذا المنظار معالجة المشاكل وأمراض الرحم التي تم تشخيصها.
    يستطيع الإخصائي المسؤول علاج المشكلة مباشرة فور تشخيصها حيث يقوم بالتدخل الجراحي في نفس العمليه حتى لا تتعرض المريضة للقيام بالإجراء مرتين.
     

    ما هي دواعي استخدام منظار الرحم؟

    هناك عدد واسع من الامراض التي يستطيع تنظير الرحم المساعدة في علاجها وتشخيصها ومعرفة سبب حدوثها، مثل:
    • النزف بعد انقطاع الطمث.
    • وجود نزيف دموي غير طبيعي وبكميات كبيرة من الرحم لاسيما بعد انتهاء فترة الدورة الشهرية.
    • إجراء عينة رحمية من عنق الرحم وكانت النتيجة تشير لوجود أورام أو أنسجة غير طبيعية.
    • معرفة أسباب العقم أو تأخر الإنجاب أو الإجهاض المتكرر.
    • فحص وجود تليفات أو تكيسات أو أورام حميدة في بطانة الرحم وإزالتها.
      بوليب بطانة الرحم وكشفه بالتنظير

      بوليب بطانة الرحم وكشفه بالتنظير

    • البحث عن اللولب وإزالته عند انغراسه بشكل خاطئ وضياعه في التجويف الرحمي.
    • أخذ عينات من البطانة الرحمية أو الأورام.
    • كحت الطبقة الداخلية السميكة داخل الرحم إذا ما كانت مرضية وإزالة الالتصاقات.
    إن أفضل وقت لعمل منظار الرحم في الأسبوع الاول التالي للدورة الشهرية وقبل حدوث التبويض.
    مما يوفر أفضل وأوضح رؤية كما أنه لا يعيق حدوث الحمل .
    يمنع استعمال المنظار نهائيًا إذا كانت السيدة من المتوقع أن تكون حامل.

    ما هي خطوات إجراء عملية منظار الرحم في تركيا؟

    بعد أن يشرح الطبيب تفاصيل التدخل الجراحي لك بالكامل وإجابة جميع التساؤلات التي قد تتسائلين حولها. يجب عليك توقيع تعهد بموافقتك على التعرض لهذا الإجراء ولذلك عليك قراءة التعليمات والشروط ويمكنك الاستفسار عن أي أسئلة أو أشياء تقلقك.
    لابد من فحص كامل  لصحتك العامة والتأكد من عدم وجود أي مشكلة صحية كما يتم إجراء تحليل للدم.
     يتم عمل تنظير الرحم في عمليات اليوم الواحد ولا يلزم أن تمكث السيدة في المستشفى.
    قبل البدء بادخال المنظار يقوم الطبيب بوصف أدوية مهدأة ومسكنات لكي تكوني مسترخية ولا تشعري بأي آلام.
    لابد من أن تخبري طبيبك إذا ما كنتي تعاني من حساسية تجاه أي دواء أو تعرضتي لمشاكل في عمليات سابقة.
     
    تكون خطوات عملية منظار الرحم كما يلي:
    • لابد من تسهيل دخول أنبوب المنظار عبر عنق الرحم لذلك يجب توسيعه أولًا لفتحه بسهولة وهذا قد يكوم مؤلمًا بعض الشيء ولذلك يقترح أن يتم إعطاء مخدر إما موضعي أو عام حسب ما تفضله السيدة.
    • يدخل طبيبك منظار الرحم من المهبل ثم عنق الرحم ومن ثم يصبح بداخل تجويف الرحم.
    • لابد من ملأ الرحم بواسطة غاز ثاني أكسيد الكربون أو قد يتم ضخ سائل وذلك كي تصبح الرؤية واضحة وفتح أي التصاق .
    • يهتم الطبيب أثناء المنظار بفحص جدار الرحم كما يحرص على أخذ صور وفيديوهات لما يجده. كما يسمح المنظار بالتقاط عينات للفحص المخبري.
      منظار الرحم

      عملية منظار الرحم

    • في بعض الأحيان قد يستلزم تصوير الرحم من الخارج باستخدام منظار من البطن.
    • إذا ما تم العثور على أورام حميدة أو تليفات والتصاقات داخلية فعندها يستطيع طبيبك المعالج استئصال الورم لاسيما الليفية الحميدة في جدار الرحم من الداخل.
      “بإمكانك التعرف على علاج الورم الحميد (الميوم) بواسطة القثطرة بدون جراحة”
    • يستغرق  منظار الرحم المركب للعلاج والتشخيص حوالي 30 دقيقة أما للتشخيص فلا يطول عن 10 دقائق.
    • بعد الانتهاء يتم سحب الأنبوب وتنصح المريضة بالعودة للمنزل مع أحد أفراد الأسرة إذا ما تم إعطاؤها مخدرًا.

    ما هي المضاعفات الجانبية عند التصوير بالمنظار؟

    عند تطبيق منظار الرحم بغرض التشخيص أو الجراحة قد يتم إعطاء التخدير الوريدي الكامل وعندها لابد من مراقبة المريضة إلى أن تستعيد وعيها بالكامل.
    قد تلاحظين بعض المضاعفات بعد الانتهاء من المنظار وخلال أول يومين من إجراءه، منها:
    • الشعور ببعض الألم والتشنج في البطن.
    • نزف مهبلي بسيط قد يستمر ليومين.
    • الشعور بعدم الراحة أو ألم في الكتفين نتيجة احتباس الغاز داخل الجسم.
    إذا لاحظت وجود الم شديد في البطن أو ارتفاع في درجة الحرارة بالإضافة لنزيف دموي بكميات كبيرة فهذا مؤشر خطر وقد يستدعي التدخل الطبي ويوجب عليك استشارة طبيبك.
     

    ما هي المخاطر المصاحبة لاستخدام تنظير الرحم؟

    يعرف عن التنظير الرحمي الداخلي أنه آمن للغاية ولكن كغيره من التدخلات الطبية هنالك مجموعة من المخاطر التي قد تتعرض لها المريضة.
    تكون نسبة حدوث هذه المشكلات قليلة وتزداد لدى النساء اللواتي تعاني من امراض أخرى أو تتناول بعض العلاجات.
    من أهم المضاعفات التي قد تصاب السيدة بها بعد عملية منظار الرحم:
    • الحاق الضرر ببطانة الرحم أو ثقب جداره مما قد يتطلب جراحة عاجلة واستخدام المضادات الحيوية ولكن هذا نادر الحدوث.
    • تضرر عنق الرحم أو المثانة نتيجة خطأ خلال إدخال الأنبوب وهذا أيضًا نادر ويمكنك تفاديه من خلال اختيار أفضل أطباء النسائية في تركيا.
    • الالتهابات في القناة التناسلية والتي تكون مصحوبة ببعض الافرازات المهبلية ذات الرائحة الكريهة وارتفاع الحرارة.
      تتم معالجة هذه المشكلة من خلال استخدام المضادات الحيوية.
    • فقدان الوعي عند إجراء المنظار ولا تكون المريضة قد تخدرت على الإطلاق أو تم استعمال مخدر موضعي.
      هذا يحدث لدى سيدة واحدة بين كل 200 حالة وهذا نتيجة لخوفها أو عدم تحملها لوجع توسيع عنق الرحم.
    • النزف الشديد خلال عملية منظار الرحم أو بعد الانتهاء منه وإزالة الجهاز.

    هل تكون عملية منظار الرحم مؤلمة؟

    تختلف درجة الشعور بالألم من سيدة لأخرى ومن المهم دائمًا التحاور مع الطبيب حول مخاوفك.
    بعض الحالات لا تشعر بالوجع وبعضها يصاحبها شعور بوجع خفيف و لكن البعض الآخر قد يشعرن بوجع شديد.
     
    في حال قررت عدم اللجوء للتخدير ولكنك شعرت بعدم الراحة والألم عند إدخال المنظار يمكنك تبليغ الجراح المسؤول أو التمريض وطلب التوقف.
     

    كيف يتم التعافي بعد عمل مناظير الرحم التشخيصية والعلاجية؟

    معظم المريضات تتمكن من العودة لمنزلها ومتابعة نشاطاتها بعد يوم وبعضهن يرجعن لممارسة العمل في اليوم نفسه.
    إذا تم إعطاء المخدر الكامل فتنصح المريضة بالراحة والعودة لنشاطاتها بعد يوم.
     
    خلال التعافي، هناك مجموعة من الملاحظات:
    • تناولي الطعام والشراب كالمعتاد.
    • قد تشعرين بانقباضات مشابهة لانقباض الطمث بالإضافة إلى خروج بعض نقاط من الدم وهذا طبيعي ولا يشير لوجود مشكلة خطيرة.
      توجهي للطبيب المعالج إذا فقدتي دم بكميات كبيرة.
    • تجنبي الجماع أو استعمال غسولات المنطقة التناسلية حتى أسبوعين بعد المنظار وذلك لتقليل فرصة التعرض للعدوى البكتيرية.
    • مراجعة جراح النسائية المسؤول عن حالتك في العيادة للمناقشة حول نتيجة المنظار والعلاج الأمثل.
     
     
     
     
     
     
     

    أهم الأسئلة الشائعة حول عملية منظار الرحم في تركيا.

    سؤال أول

    جواب أول

    سؤال ثاني

    جواب ثاني

    فهرس المحتوى

      مقالات ذات صلة

      سرطان المبيض-الأعراض-العلامات وطرق العلاج

      سرطان المبيض-الأعراض-العلامات وطرق العلاج

      سرطان المبيض هو أحد أنواع السرطانات التي تصيب الجهاز التناسلي الأنثوي، يسبب الانتفاخ المرتبط بسرطان المبيض لدى النساء انتفاخا واضحا في البطن في مراحله المتقدمة ، غالبا لا يتم اكتشاف سرطان المبيض حتى ينتشر. تعرف في هذا المقال على أعراض سرطان المبيض ، مراحل سرطان المبيض، علاج و جراحة سرطان المبيض في تركيا.

      قراءة المزيد
      توسيع وكحت الرحم-تنظيف الرحم بعد الإجهاض

      توسيع وكحت الرحم-تنظيف الرحم بعد الإجهاض

      توسيع وكحت الرحم (D & C) إجراء جراحي يتم فيه توسيع الجزء السفلي الضيق من الرحم (عنق الرحم ) لإزالة الأنسجة من داخل الرحم وتنظيف الرحم بعد الإجهاض ، أسباب عملية توسيع عنق الرحم ، لمن تجرى ، مخاطرها ، وخطوات الإجراء في تركيا.

      قراءة المزيد
      سرطان عنق الرحم_أعراض_أسبابه وطرق الوقاية وعلاجه

      سرطان عنق الرحم_أعراض_أسبابه وطرق الوقاية وعلاجه

      سرطان عنق الرحم أعراضه وأسبابه وطرق الوقاية وأفضل المراكز لعلاجه في تركيا.
      سرطان عنق الرحم من السرطان القليلة ذات المسبب المحدد مما يزيد من إمكانية الوقاية منه ،يعد إجراء الفحوصات المنتظمة لأمراض النساء وإجراء اختبارات لعنق الرحم من أهم الخطوات التي يمكن للمرأة اتخاذها للوقاية من سرطان عنق الرحم.

      قراءة المزيد
      شارك هذا